كيف تميّزين الجلد الطبيعي ؟

5‏/7‏/2017 6:38 م

 

 

 

 هناك طريقتين، الأولى هي تمييز الجلد الطبيعي عن الجلد الزائف. والثانية هي معرفة أنواع الجلد الطبيعي المختلفة.

إن الأشياء المصنوعة من الجلد الطبيعي تنتمي لفئة مميزة مختلفة عن أي نسيج صناعي بسبب إنتاجها الطبيعي والغني والراقي. يوجد اليوم الكثير من المواد الصناعية ذات الشكل المشابه للجلد الطبيعي، والتي تباع في الأسواق بأسعار رخيصة. هناك أيضًا منتجات مصنوعة جزئيًا فقط من جلد طبيعي، ولكنها تُسوّق باعتبارها "جلد أصلي" أو "مصنوعة من جلد أصلي". إن هذه مصطلحات مبهمة يستخدمها المسوقون لتضليل الزبائن. لو كنتِ تخططين لشراء منتج جلدي عالي الجودة، وغالي الثمن كذلك، يجب أن تكوني قادرة على تمييز الجلد الأصلي عن الجلد الصناعي بمفردكِ.

الطريقة الأولى: تمييز الجلد الطبيعي عن الجلد الزائف.

  1. احترسي من أي منتج لا تنص علامته الملصقة بشكل واضح على أنه مصنوع من جلد طبيعي. لو كان الملصق يقول بأن المنتج مصنوع "من جلد مصنع"، فهو بالتأكيد جلد صناعي، معظم المُصنعون يفخرون بأنهم يستخدمون جلد طبيعي، وسيوضحون هذا بالعبارات التالية:
    • جلد طبيعي.
    • جلد أصلي.
    • جلد محبب كامل/أعلى مستوى.
    • مصنوع من منتجات حيوانية.  
  1. تحققي من ملمس السطح، ومن "الفقاعات" الصغيرة والمسامات، فتلك العيوب واللمسات المتفردة التي تشير إلى أصالة الجلد. إن العيوب في الجلد هي شيء جيد في الواقع. تذكري، الجلد الطبيعي مصنوع من جلد الحيوانات، وبالتالي فإن كل قطعة منه عشوائية ومتفردة مثلها مثل الحيوان الذي أتت منه. إن السطح المنتظم جدًا والمتساوي يشير عادة إلى أنه مصنوع آليًا.
  • قد يحتوي الجلد الطبيعي على خدوش أو تجاعيد – هذا جيد في الواقع.
  1. اضغطي على الجلد بحثًا عن التجاعيد. سيتجعد الجلد الطبيعي تحت لمستك، مثله مثل جلد الإنسان. تنضغط المواد الصناعية عادة لأسفل تحت إصبعكِ، وتحافظ على صلابتها وشكلها.
  2. شمي الجلد، ابحثي عن الرائحة الطبيعية العتيقة وليس رائحة البلاستيك أو المواد الكيميائية. لو كنتِ غير متأكدة من الرائحة التي تبحثين عنها بالضبط، اذهبي إلى متجر تعلمين أنه يبيع منتجات جلدية أصلية، وشمي القليل من الحقائب . اسألي لو كان لديهم أي قطع صناعية وشميها أيضًا. بمجرد أن تعرفي ما تبحثين عنه، ستصبح اختلافات الرائحة لا لبس فيها. 
  3. استخدمي اختبار النار، ولكن اعلمي أنه سيفسد جزء من المنتج غالبًا. ليس من المحبب عادة إحراق منتج، ولكن هذه التجربة قد تنجح لو كان لديكِ منطقة صغيرة من الصعب رؤيتها يمكنكِ إجراء الاختبار عليها، ضعي شعلة بالقرب من المنطقة لـ 5-10 ثوان لاختبارها.
  • سيحدث شرر طفيف فقط في الجلد الطبيعي، وستبدو رائحته كرائحة الشعر المحروق.
  • الجلد الزائف ستشتعل به النار فعليًا، وستبدو رائحته كالبلاستيك المحروق.  

 

  1. ضعي كمية مياه صغيرة على المنتج، الجلد الطبيعي يمتص الرطوبة. لو كان المنتج زائف، سيتجمع الماء على القمة ببساطة، ولكن الجلد الطبيعي يمتص قطرة الماء الصغيرة خلال ثوان قليلة فقط، مما يخبرك سريعًا هل هو طبيعي أم لا.
  2. منتجات الجلد الطبيعي نادرًا ما تكون رخيصة. إن المنتج المصنوع بالكامل من الجلد الطبيعي سيكون مرتفع الثمن، وتباع المنتجات عادة بأسعار ثابتة. تسوقي وشاهدي أسعار الجلد الطبيعي، والمنتجات نصف الجلدية، ومنتجات الجلد الصناعي لفهم الفوارق بينها. إن المنتجات المصنوعة من جلد البقر هي الأغلى ثمنًا بسبب قوة تحملها وسهولة دباغتها. إن الجلد السويدي (Suede Leather) – وهو طبقة سفلية منفصلة عن الطبقة السطحية – أرخص ثمنًا من السطح المحبب عالي الجودة.
  • بالرغم من أن منتجات الجلد الطبيعي أغلى ثمنًا بكثير من الزائفة، إلا أن هناك أنواع مختلفة من الجلد الطبيعي وتتفاوت أسعارها بشكل كبير.  
  1. تجاهلي اللون، فحتى الجلود الملونة قد تكون أصلية. إن الأثاث الجلدي ذي اللون الأزرق الساطع قد لا يبدو طبيعيًا، ولكن هذا لا يعني أنه ليس مصنوع من جلد طبيعي. يمكن إضافة الألوان والصبغات إلى كل من الجلود الطبيعية والصناعية، لذا تجاهلي اللون وتمسّكي بالإحساس والرائحة والملمس عند البحث عن الجلد الطبيعي أو الصناعي.

 

الطريقة الثانية: معرفة أنواع الجلد الطبيعي المختلفة.

  1. يجب أن تتفهمي أن "الجلد الأصلي" هو نوع واحد فقط من الجلود الحقيقية الطبيعية في السوق. يهتم معظم الناس بالتمييز بين الجلد الحقيقي والزائف، ولكن الخبراء الحقيقيين يعرفون أن هناك درجات متعددة من الجلد الطبيعي، و"الجلد الأصلي" هو ثاني أدنى درجة منها في الواقع.
  • ·       الجلد المحبب الكامل (Full Grain Leather).
  • ·       الجلد المحبب الأعلى مستوى (Top Grain Leather).
  • ·       الجلد الأصلي (Genuine Leather).
  • ·       الجلد المُشكّل أو المُجمّع (Bonded Leather).  
  1. اشتري الجلد "المحبب الكامل" لو أردت المنتجات ذات أعلى مستوى على الإطلاق. يستخدم الجلد المحبب الكامل أعلى طبقات الجلد (الأقرب للهواء)، وهي الأقوى والأكثر قدرة على التحمل، وهو أكثر نوع محبوب من الجلود. وهو يُترك دون معالجة نهائية مما يجعله ذو خصائص وتجاعيد وألوان متفردة. نظرًا لكمية الجلد السطحية الصغيرة في كل حيوان، وصعوبة العمل على المحبب الكامل الخشن، سنجد أن سعره باهظ كما هو متوقع.
  2. ابحثي عن "الجلد المحبب عالي الجودة" للحصول على بضائع عالية الجودة بسعر معقول أكثر. إن الجلد "الراقي" الأكثر شيوعًا هو الجلد المحلل عالي المستوى، والذي يأخذ طبقة الجلد التي تحت الجلد المحبب الكامل مباشرة، ويعالجها بشكل طفيف لإزالة العيوب. إنه أكثر نعومة واتساقا من المحبب الكامل، ولكن العمل عليه أسهل، وبالتالي يساعد هذا على تخفيض سعره.
  • بالرغم من أنه ليس قوي التحمل مثل المحبب الكامل، إلا أنه جلد قوي ومصنوع بحرفية عالية.
  1. اعلمي أن "الجلد الأصلي" عادة ما يكون به جانب زائف. إن الجلد الأصلي يُصنع بعد نزع الأجزاء المحببة الأقوى والأغلى ثمنًا من القمة، ثم استخدام النسيج الأكثر نعومة تحتها، وهو نسيج سهل العمل عليه أكثر. إنه ليس قوي التحمل مثل المحبب الكامل أو عالي المستوى، ولكنه أرخص بكثير حيث يمكن صناعة منتجات مختلفة منه بسهولة أكبر بكثير.
  • تذكري – الجلد الأصلي هو درجة محددة وليس مرادف آخر للجلد الطبيعي، لو طلبتي جلد أصلي في متجر جلد، سيعتقدون أنكِ تقصدين نوع معين من المنتجات.  
  1. ابتعدي عن "الجلد المُشكّل أو المُجمّع"، فهو مصنوع من بقايا الجلد المطحون والملصوق بالصمغ. بالرغم من أن الجلد المُشكّل لازال جلدًا، إلا أنه ليس قطعة منتظمة أو غير مقطعة من جلد الحيوان، بل هو بقايا كل الدرجات الجلدية الأخرى، التي تم جمعها وطحنها ومزجها بمادة لاصقة لتكوين قطعة من الجلد. إنه رخيص الثمن ولكن جودته منخفضة جدًا.
  • ·       يُستخدم الجلد المشكّل عادة في أغلفة الكتب والمواد الصغيرة التي لا تُستعمل كثيرًا، نظرا لضعف جودته.

 

نشرت في News من قبل

يمنى المالكي